أخبار الحوادث

تفاصيل القبض على 3 مساجين هاربين من سجن طنطا العمومي

شهدت محافظة الغربية حالة من الاستنفار الأمني عقب هروب 3 من المساجين المحكوم عليهم بالإعدام والمؤبد من سجن طنطا العمومي في الغربية واتبعها إجراءات أمنية مشددة لمتابعة ومطاردة المتهمين بالتعاون بين أجهزة وزارة الداخلية، حتى توصلت مباحث طنطا إلى خيوط تتبع المتهمين.

قامت أجهزة الأمن في مديرية أمن الغربية بالتنسيق مع مع قطاع الأمن العام في وزارة الداخلية وضبط المتهمين الهاربين من سجن طنطا العمومي وذلك قبل مرور 3 أيام على هروب المساجين المحكوم عليهم بالمؤبد والإعدام، وذلك بعد أن ظلوا في إطار محاولة الهرب ينقبون في الجدران على مدار 3 شهور حتى نجحوا أخيرًا ولكن لمدة أقل من 3 أيام.

أصدر اللواء محمود توفيق وزير الداخلية عقب الهروب حركة تنقلات محدودة من بينها قرارًا بتعيين اللواء طارق مرزوق، مساعدًا لوزير الداخلية لمصلحة السجون.

وأكدت مصادر أمنية في محافظة الغربية بوقف 16 قيادة أمنية عن العمل في مصلحة السجون بقطاع وسط الدلتا بينهم مأمور سجن طنطا ورئيس المباحث وعدد من ضباط السجن، وتم قبول التماس أحد القيادات الأمنية لكونه كان في أجازة مرضية، على خلفية هروب المساجين الثلاثة من سجن طنطا العمومي.

ووصلت معلومات إلى اللواء محمد عمران، مدير مباحث الغربية بمكان اختباء أحد الهاربين ويدعي «محمد .م» البالغ من العمر 30 سنة، في أحد المنازل بمنطقة العجيزي في مدينة طنطا وحاصرت قوات الأمن المكان وألقت القبض على المتهم، وألقت مباحث الغربية القبض على باقى المتهمين أثناء اختباء أحدهما في مركز زفتي والآخر في مركز كفر الزيات في محافظة الغربية.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى